Publié le 02/10/2016

حركة الشعب تحذّر من تسييس قضية تزامنت مع اغتيال البراهمي

ذكرت حركة الشعب في بيان لها اليوم الأحد 2 أكتوبر ،أنه و في سابقة غير مفهومة من السلطة القضائيّة بولاية مدنين عمدت النيابة العموميّة إلى إحياء قضيّة تشوبها شبهة التسييس تعود وقائعها إلى شهر جويلية من سنة 2013 حيث اتّهم مكتب حركة النهضة ببن قردان مجموعة من مناضلي حركة الشعب بالجهة بأنهم اقتحموا المكتب و أتلفوا محتوياته و أنهم يمثلون تهديدا لسلامة منخرطي حركة النهضة.
حركة الشعب تحذّر من تسييس قضية تزامنت مع اغتيال البراهمي

وقالت الحركة إنه قد تولّى باحث البداية التحقيق في الأمر و طوي الملفّ ساعتها ليثار اليوم حيث دعي مناضلوا حركة الشعب من طرف وكيل الجمهوريّة الذي عيّن لهم جلسة بتاريخ 12 أكتوبر 2016 للبتّ في القضيّة سالفة الذكر.

و حذّرت حركة الشعب ،من مغبّة الانجرار نحو تسييس  هذه القضيّة خاصة أنّ وقائعها تزامنت مع جريمة إغتيال الشهيد محمّد البراهمي ،داعية و الى التثبّت من صحّة التهم المنسوبة إلى مناضلي الحركة ، حيث تبيّن أن مقرّ حركة النهضة ببن قردان لم يصبه سوء.

كما دعت الحركة السلط الأمنيّة و القضائيّة بمدنين إلى توخّي الحياد في معالجة مثل هذه القضايا واتّخاذ نفس المسافة من كل الأطراف السياسيّة و التعامل بنفس الصرامة مع المحاولات المتكرّرة و المثبتة لمهاجمة مقرّات حركة الشعب و أحزاب سياسيّة أخرى والاتّحاد المحلّي للشغل ببن قردان.

Commentaires



blog comments powered by Disqus