Publié le 20/03/2017

الحوار الخاص مع رئيس الجمهورية على الوطنية الأولى أو النقطة التي أفاضت الكأس في المؤسسة

أثار اللقاء الخاص لرئيس الجمهورية على القناة الوطنية الأولى في سهرة الليلة الاثنين 20 مارس الكثير من ردود الأفعال خاصة في الوسط الإعلامي وتحديدا داخل مؤسسة التلفزة التونسية.
الحوار الخاص مع رئيس الجمهورية على الوطنية الأولى أو النقطة التي أفاضت الكأس في المؤسسة

فقد اعتبر صحفيو المؤسسة اختيار صحفي من خارجها، مراد الزغيدي،  لإجراء الحوار مع رئيس الجمهورية استنقاصا لمكانتهم وعدم احترام لهم خاصة وأن المؤسسة تعج بالكفاءات القادرة على ذلك، واعتبر الحوار"حوار الصداقات والقعدات" على حد تعبير الكاتب العام لنقبة التلفزة في تدوينة له على صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي.

واعتبر الحوار المجرى مع رئيس الدولة الليلة النقطة التي أفضت الكأس في علاقة أبناء مؤسسة التلفزة التونسية مع الرئيس المدير العام الإعلامي الياس الغربي، لينضاف إلى جملة من النقاط الخلافية التي توتر العلاقة بين الطرفين، وهو ما دفع النقابة إلى إعلان إضراب عام يومي 1 و2 أفريل 2017 .

Commentaires



blog comments powered by Disqus