Publié le 21/04/2017

الشاهد يمكن حوالي 500 مركب لبحارة جزيرة قرقنة من رخص إبحار

أذن رئيس الحكومة يوسف الشاهد اليوم الجمعة، بتمكين حوالي 500 مركب لبحارة جزيرة قرقنة، من رخص إبحار وقتية لمدة ثلاثة أشهر، حتى لا "تفوتهم فرصة" الاستفادة من موسم صيد جراد البحر الذي اقترب موعده، وفق ما صرح به لوكالة تونس إفريقيا للأنباء وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي.
الشاهد يمكن حوالي 500 مركب لبحارة جزيرة قرقنة من رخص إبحار

وقال الوزير إن هذه المراكب لا تستجيب وفق إجراءات المعاينة لمواصفات الإبحار، مضيفا أن رئيس الحكومة دعا إلى تسوية وضعية هذه المراكب وتمكينهم من رخص إبحار نهائية بعد انقضاء المدة الوقتية.

وقرر رئيس الحكومة إحداث مراكز معاينة ميدانية بموانئ كل من "القراطل" و"العطايا" و"سيدي يوسف" لتيسير هذه الإجراءات على البحارة.

على صعيد آخر أفاد وزير الشؤون الاجتماعية أن رئيس الحكومة أذن بإحداث وحدة إنعاش بالمستشفى الجهوي بقرقنة كما دشن الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية والمكتب المحلي للصندوق الوطني للتأمين على المرض الذي سيقدم كل الخدمات للمنتفعين الذي كان يتجشمون عناء التنقل إلى صفاقس في السابق، حسب الوزير.

وأذن رئيس الحكومة أيضا بتنظيم رحلات بحرية ليلية على طول السنة بين صفاقس وجزيرة قرقنة، التي قال الطرابلسي إنه "باستثناء التوقيت الصيفي تظل معزولة بداية من الساعة السادسة مساء".

وعاين رئيس الحكومة بقرقنة موقع إنشاء محطة تحلية المياه البحر التي من المقرر أن تكون جاهزة في سنة 2019 وتقدر طاقتها ب6 آلاف متر مكعب في اليوم.

وتجري منذ فيفري الماضي أشغال إنجاز الميناء البحري بسيدي يوسف الذي تقدر كلفته الجملية ب36 مليون دينار ومن المتوقع أن يكون جاهزا في موفى 2019 وفق ما أفاد به الطرابلسي

وات

Commentaires



blog comments powered by Disqus