Publié le 19/06/2017

اتفاقية بين وزارة التربية والبنك العربي لتونس لإحداث قاعات اعلامية بمعهدين بسليانة والقصرين

تم صباح اليوم الاثنين امضاء اتفاقية شراكة بين وزارة التربية والبنك العربي لتونس ATBالتزم من خلالها البنك بضمان مساهمة مهمّة وفاعلة في البرنامج الوطني لرقمنة المدارس والمعاهد الذي يهدف إلى الرفع من مستوى الأداء ومردودية النظام التربوي في تونس.
اتفاقية بين وزارة التربية والبنك العربي لتونس لإحداث قاعات اعلامية بمعهدين بسليانة والقصرين

وتنص الاتفاقية على أن يتولى البنك تجهيز قاعات إعلامية بمدارس ومعاهد في مناطق داخلية بحواسيب وكافة المعدات اللازمة فضلا عن تأمين المرافقة اللوجستية الضروريّين في التربية الرقمية وذلك لتمكين التلاميذ المحتاجين في المناطق الداخلية للبلاد من الولوج واللحاق بعالم التربية الرقمية.

وفي كلمته بالمناسبة حيي وزير التعليم العالي والتربية بالنيابة سليم خلبوس هذه الشراكة مع البنك العربي لتونس مؤكّدا أهميتها في دعم هذا المشروع الوطني لرقمنة المدارس والمعاهد في تونس معبرا عن أمله في أن يتطور دعم البنك لمشاريع الوزارة الرامية للنهوض بالمنظومة التعليمية في تونس.

من جهته أفاد المدير العام للبنك العربي لتونس فريد بن تنفوس بأن هذه الشراكة من شأنها أن تعزز موقع البنك كبنك مواطني حافظ على دوره كفاعل منفتح على محيطه وناجع في تحسين ظروف التمكّن للشباب .

وأضاف أن البنك وفي إطار هذا التمشّي استطاع أن يضع استراتيجية كاملة للإلتزام بطريقة جادة وحازمة في التنمية الاقتصادية والمالية للبلاد وبالخصوص الانخراط في  الأعمال الاجتماعية ومنها مساندة هذا المشروع الوطني وهو رقمنة المدارس والمعاهد في تونس ( المدرسة الرقمية ) من أجل المساهمة في تحسين مستوى التعليم في بلادنا .

Commentaires



blog comments powered by Disqus